منتدى معهد العلوم و تقنيات النشاطات البدنية و الرياضية

العلم ينورني و القوة تدفعني و الحماس يشجعني و النجاح هدفي
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
الساعة
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» كتاب " دليلك إلى الطب الرياضي "
الإثنين يوليو 09, 2018 10:26 am من طرف Mustafa

» كتاب علم النفس النمو
الخميس مايو 03, 2018 11:18 pm من طرف Yaakoubmilano

» قواعد وأسس التدريب الرياضي
الثلاثاء أبريل 24, 2018 5:41 pm من طرف Hoda

» كتاب الإعلام الرياضي
السبت أبريل 21, 2018 2:57 pm من طرف dalal666

» الكرة الطائرة (التكنيك والتكتيك الفردي)
الأربعاء أبريل 11, 2018 6:56 pm من طرف Abbas

» كتاب الادارة الرياضية
الأربعاء أبريل 11, 2018 6:53 pm من طرف Abbas

» كتاب علم التشريح
الأربعاء أبريل 04, 2018 9:17 pm من طرف محمد جبر الحلايقة

» تأثير برنامج مقترح للتربية الحركية على الكفاة الحركية والنفسية والإجتماعية للمعاقين ذهنيا
الأربعاء أبريل 04, 2018 9:12 pm من طرف محمد جبر الحلايقة

» كتاب علم التدريب الرياضي
الأربعاء أبريل 04, 2018 4:38 pm من طرف احمد0

» كتاب اساليب التدريس في التربية البدنية و الرياضية
الخميس مارس 15, 2018 7:44 pm من طرف قذيفة

»  كتاب المناهــج التربوية ومناهج التربية الرياضية
السبت فبراير 17, 2018 8:45 pm من طرف Khraba

»  فسيولوجيا الرياضة
الأحد فبراير 11, 2018 1:01 pm من طرف عبد الحكيم

احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 3351 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو Mustafa فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 9664 مساهمة في هذا المنتدى في 1015 موضوع
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 3 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 3 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 76 بتاريخ الخميس مارس 21, 2013 10:21 am
widgeo.net
المواضيع الأكثر نشاطاً
كتاب اساليب التدريس في التربية البدنية و الرياضية
كتاب علم التدريب الرياضي
كتاب علم التشريح
كتاب علم النفس الرياضي
قواعد وأسس التدريب الرياضي
كتاب الادارة الرياضية
الكرة الطائرة (التكنيك والتكتيك الفردي)
كتاب " دليلك إلى الطب الرياضي "
كتاب المناهــج التربوية ومناهج التربية الرياضية
الميكانيكا الحيوية والتكامل بين النظرية والتطبيق
المواضيع الأكثر شعبية
قانون كرة السلة
تقنيات وفوائد رياضة كمال الأجسام
قوانين كرة اليد
كتاب اساليب التدريس في التربية البدنية و الرياضية
الوثب الثلاثي أداء فني ، خطوات تعليمية ، مقاسات حفرة الهبوط
كتاب علم التدريب الرياضي
رمي أو دفع الجلة shot-put
طرق التدريس في التربية البدنية و الرياضية
طرق التدريب الحديثة في المجال الرياضي
أهم أهداف التدريب الرياضي (الاعداد البدني )
تصويت
ما هو القسم الذي تراه مناسبا لك...
ـ قسم الإدارة والتسيير الرياضي.
10%
 10% [ 26 ]
ـ قسم النشاط الرياضي المكيف.
6%
 6% [ 15 ]
ـ قسم التدريب الرياضي.
39%
 39% [ 104 ]
ـ قسم التربية البدنية.
38%
 38% [ 101 ]
- قسم الإعلام الرياضي.
7%
 7% [ 19 ]
مجموع عدد الأصوات : 265

شاطر | 
 

 محتاج بحث ضرورى النهارده لو سمحتم هاقدمه بكرا ..بلييييييييييييييييييييز

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
messi4ahmed
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 1
تاريخ التسجيل : 01/04/2012

مُساهمةموضوع: محتاج بحث ضرورى النهارده لو سمحتم هاقدمه بكرا ..بلييييييييييييييييييييز   الأحد أبريل 01, 2012 1:07 pm

محتاج بحث ف مراحل النضج وتطوره ...بليز محتاجه ضرورى الدكتور طالبه لبكرا ومش عارف اعمل ايه ياريت مساعده ياجماعه بليييز
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
BAHIUSMA
و ما توفيقي الا بالله عليه توكلت و اليه انيب
و ما توفيقي الا بالله عليه توكلت و اليه انيب
avatar

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 633
تاريخ التسجيل : 27/09/2010
العمر : 29
الموقع : هنا برك
المزاج الحمد لله

مُساهمةموضوع: رد: محتاج بحث ضرورى النهارده لو سمحتم هاقدمه بكرا ..بلييييييييييييييييييييز   الأحد أبريل 01, 2012 3:41 pm


النمو والنضج والتطور

أ.د. عبدالوهاب محمد النجار


النمو هو الزيادة الطبيعية في حجم الجسم أو أحد أجزائه نتيجة الزيادة في عدد الخلاياوفي حجمها وفي الوحدات الوظيفية داخلها خاصة البروتين، وفي كمية المواد الموجودة بين الخلايا. وتظهر هذه الزيادات على شكل زيادة في حجم كل عضو من أعضاء الجسم نتيجة الزيادة في طوله وعرضه ومحيطه، وبالتالي الزيادة في حجم الجسم بأكمله نتيجة الزيادة في طوله وعرضه ومحيطه، وكذلك الزيادة في وزنه.

ويتباين معدل الزيادة في عدد الخلايا وفي حجمها والمواد بينها تبعا لتباين العضو والنسيج الذي تحدث فيه هذه الزيادة. فعلى سبيل المثال يتمثل نمو خلايا المخ في مرحلة ما قبل الولادة في الزيادة السريعة في عددها لتصل إلى عدد ملحوظ عند حوالي منتصف فترة الحمل، ويظهر كذلك نمو الخلايا العضلية خلال المرحلة نفسها على شكل زيادة سريعة في عددها لتصل إلى عدد ملحوظ بعد فترة قصيرة من الولادة، ويتمثل نمو كل من هذه الخلايا بعد ذلك أساسا في زيادة حجمها. من ناحية أخرى يتمثل نمو العظام بصفة عامة في الزيادة في كل من عدد الخلايا وفي حجمها وفي المواد بينها معا. ويتم قياس النمو عن طريق أخذ قياسات طول الجسم ووزنه، وطول الأطراف ومحيطاتها، ومحيط الرأس والصدر، بشكل متتابع ودوري.

والنضج هو النتيجة الطبيعية للنمو الذي يحدث لجميع الأجهزة الحيوية. وتتباين مظاهر النضج بين الأجهزة تبعا لتباين وظائفها وخصائصها. فمظاهر النضج الجنسي تتمثل في اكتمال القدرة الوظيفيـة على التكاثر. وتتمثل مظاهر نضج الهيكل العظمي في اكتمال تعظم عظام الهيكل العظمي. ويؤدي تباين وقت تقدم الأجهزة الحيوية نحو النضج إلى تباين معدل التغير الملاحظ على هذه الأجهزة. ويتباين الناس كثيرا في معدل نضجهم. فقد يلاحظ طفلان متماثلان في حجم الجسم لكنهم متباينان في درجة نضجهما، وفي درجة وصولهما لحجم الرشد. فجميع الأشخاص يصلون إلى حالة الرشد واكتمال نضج الهيكل العظمي، لكنهم يتباينون في وقت وصولهم إلى هذه الحالة وفي حجم الجسم الذي ينتهون إليه.

وينظر إلى النضج بشكل عام على أنه تغيرات كيفية تمكن الطفل من التقدم إلى المستويات العالية الوظيفية. وينظر له من الناحية الحيوية على أنه فطري يتحدد وفق مراحل محددة. ويمكن أن تتباين هذه المراحل بين الأفراد من حيث المعدل والسرعة، ولكنها لا تتباين من حيث تتابع وتوالي ظهور السمات المتعددة. والفرق الأساسي بين النمو والنضج هوأن النمو يركز على الحجم، بينما يركز النضج على درجة أو معدل التقدم نحو هذا الحجم. غير أن النمو والنضج مرتبطان بقوة، وكلاهما موجه نحو غاية واحدة وهى الوصول إلى حالة الرشد، ويبدأ التقدم لها منذ وقت خلق الجنين حتى وقت تحقيقها.

والتطورهو اكتمال تكون أعضاء وأجهزة الكائن الحي وأداء وظائفها. فكل عضو أو جهاز يتميز عن غيره بتركيب خاص لأنسجته يتناسب مع الوظيفة الخاصة التي سيؤديها، ويتباين تكوينه وفقا لتباين هذه الوظيفة. وينظر إلى التطور من ناحيتين متميزتين، الناحية الحيوية، والناحية السلوكية. فمن الناحية الحيوية يشير التطور إلى تميز الخلايا في وحدات وظيفية متخصصة للقيام بوظائف معينة، ويحدث ذلك أساسا في وقت مبكر من العمر قبل الولادة وخلال تكون أنسجة وأجهزة الجسم الحيوية. ومن الناحية السلوكية يشير التطور إلى الكفاءة في عدد من الأبعاد المرتبطة، التي يتم اكتسابها من خلال تكيف الطفل مع ثقافة البيئة المحيطة به، والتي تتضمن القيم والمبادئ والسمات الخاصة بالمجتمع من حوله. ويتضمن ذلك التطور الحركي، والتطور المعرفي، والتطور الانفعالي، والتطور الاجتماعي... وغيره، التي تتم خلال تكون شخصية الطفل في إطار ثقافة المجتمع الذي ينشأ فيه. والتطور عملية مستمرة تشمل كل أبعاد الفرد المتداخلة. وتشمل دراسة التطور كل ما يحدث للفرد وكيفية حدوثه على مدى سنوات عمره مند خلقه جنينا مرورا بنضجه وحتى موته. ويتطلب قياس التطور استخدام أدوات وأجهزة خاصة أكثر تعقيدا من تلك التي تستخدم في قياس النمو لأنه يتعلق بالوظيفة والكفاءة وليس بالحجم كما في النمو.

وغالبا ما تستخدم كلمتي النمو والتطور معا للإشارة إلى العملية الدينامية المستمرة التي تحدث منذ وقت إخصاب البويضة وتكون الجنين إلى وقت اكتمال النضج وبلوغ الرشد، وتشمل التفاعلات الكيميائية والفسيولوجية والنفسية. وهى مسؤولة عن التغيرات المتعددة في أشكال أنسجة الجسم ووظائفها، وعن قدرة الجسم المتزايدة وتكيفاته المكتسبة في تقدمه نحو النضج. ويسير كل من النمو والتطور معا جنبا إلى جنب، غير أن معدل سير كل منهما قد يكون مختلفا. فقديكون هناك تطور واضح خلال بعض الفترات، مع نمو بطئ وزيادة طفيفة في حجم الجسم. وقد يكون هناك نمو سريع مع تطور بسيط وتخصص ضئيل في وظائف الأعضاء خلال فترات أخرى. فوظيفة لحاء المخ مثلا تزداد تعقدا وتطورا طوال حياة الفرد، حيث يحدث التطور العقلي طوال فترة نمو لحاء المخ ويستمر التطور العقلي حتى بعد اكتمال نمو اللحاء نفسه بزمن طويل. وعموما لا يسير النمو والتطور بسرعة منتظمة طوال الحياة، فهناك فترات نمو وتطور سريعة وأخرى بطيئة. ويرجع هذا إلى اختلاف طبيعة العوامل المؤثرة على كل فترة من فترات النمو والتطور، وكذلكعلى شدة ومدى تأثيرها عليهما. وغالبا ما يلاحظ تأخر النمو نتيجة لاختلاله، وقليلا ما يلاحظ زيادة سرعته نتيجة لحالات المرض، إلا في حالات خاصة محددة.

ويتم نمو وتطور الفرد بشكل متزن ومتكامل في كافة الجوانب والمجالات. ويأخذ النمو والتطور مظاهرا وأشكالا متعددة ومتنوعة، إلا أنها ترتبط جميعا فيما بينها ارتباطا وثيقا وقويا للدرجة التي يصعب فيها الفصل أو التمييز بينها.

ويتأثر النمو والتطور بعوامل متعددة، من أهمها الوراثة التي تنتقل إلى الفرد من والديه وأجداده وسلالته التي أنحدر منها. والتكوين العضوي، ووظائف بعض أعضائه الداخلية وخاصة الغدد الصماء التي تفرز هرمونات تؤثر في مظاهر الحياة في جميع آفاقها المختلفة. والغذاء الذي يعتمد عليه الفرد في نموه وبناء خلاياه، وانطلاق نشاطه اعتمادا على الطاقة التي يختزنها الفرد على مر الأيام. والبيئة الاجتماعية الثقافية التي تهيمن على الفرد حينما تتصل أمور حياته بأمه اتصالا نفسيا اجتماعيا. وحينا تتسع دائرته فيتصل بأبيه وأخوته وذويه، وزملائه وأصدقائه، ثم مدرسته بمراحلها المختلفة ومن ثم المجتمع الذي يحيا فيه. وتتفاعل هذه العوامل مع بعضها بعضا وتتداخل بأشكالها المختلفة وتتآزر لبناء حياة الفرد في حاضره الراهن وماضيه السالف ومستقبله العاجل والآجل وغاياته التي يهدف إليها، ويسير قدما نحوها.

&&&

تعريف النمو: Development
يحسن في البداية أن نفرق بين كلمتين شائعتين في اللغة الانجليزية و هما Development, Growth. و غالبا ما يستخدما بمعني واحد في اللغة العربية و هو النمو، و إن كان البعض يقصر استخدام الأولى اى Growth علي كلمة نمو بينما يستخدم الثانية Development تحت عنوان تطور او ارتقاء.
و حيث يشمل التطور Development او الارتقاء كلا من النمو Growth و النضج Maturation و التعلم learning فماذا نقصد بكل منهم؟
النمو: Growth
يشير الي كل التغيرات الجسمية و التي في طبيعتها كمية لانها تتضمن إضافات اكثر من تحولات ، مثل هذة التغيرات الزيادة في الطول او الوزن او اتساع الأنف.
( Le Francois , 1980 ,P.7 )
النضج :Maturation
غالبا ما يستخدم هذا المصطلح لوصف التغيرات التي تعتبر مستقلة الي حد ما عن بيئة الطفل و التي غالبا ما تعود الي الاستعدادات الوراثية . اي تشير كلمة النضج الي أنماط التغير المحددة داخليا مثل حجم الجسم ، و هي واحدة عند جميع افراد النوع بغض النظر عن التدريب او الخبرة ، و يتضح هذا جيدا في شكل النمو قبل الولادة . و لكنة لا يقف عند الميلاد بل يستمر بعد ذلك، فتنمو المهارات الأزمة و الضرورية للزحف او المشي التي تكتسب وفق جدول زمني و كأنها نتيجة عوامل داخلية فسيولوجية فقط . (Bee, H., 1981)
لكن ماذا نقصد بالنمو بمعناه العام ؟
يري كثير من علماء النمو أن النمو هو سلسة متتابعة من التغييرات التي تهدف الى اكتمال نضج الكائن الحي من أن النمو جميع النواحي الجسمية و العقلية و الاجتماعية و الانفعالية و تحدث هذه التغيرات بترتيب معين و بطريقة يمكن التنبؤ بها كنتيجة للنضج و الخبرة . (Hurlock, 1980, P.2)

و النمو بهذا المعني لا يحدث فجأة بل يتطور بانتظام علي خطوات متلاحقة ، و لا يتكون النمو من مجرد اضافة بضع سنتميرات لطول الفرد ، او حتي مجرد تحسن في قدراته ، بل هو عملية معقدة تتكون من تكامل كثير من البناءات و الوظائف .
و لا تقتصر دراسة علم نفس النمو علي دراسة سلوك الاطفال ، بل تمتد لتشمل المراهقة و الرشد بل و الشيخوخة ايضا ، بهذا اصبح هذا العلم يشمل دراسة ظاهرة النمو النفسي خلال جميع مراحل الحياة المختلفة منذ لحظة الخلق او التكوين حتي نهاية العمر في الشيخوخة . و بهذا يشمل علم نفس النمو الميادين الثلاثة التالية .


أ‌- سيكولوجية الطفولة The Psychology Of Childhood
ب‌- سيكولوجية المراهقة The Psychology Of Adolescence
ت‌- سيكولوجية الرشد و الشيخوحة The Psychology Of Adult&Aging
ويدور هذا الكتاب حول هذة العناوين الثلاثة ، و للنمو مظهران رئيسيان هما :
(1) النمو العضوي ( التكويني )
و يقصد به نمو الفرد من حيث الطول و الوزن و الحجم و الشكل و التكوين بصفة عامة نتيجة نمو هذه الابعاد المختلفة .
(2) النمو الوظيفي ( السلوكي )
و يقصد به نمو الوظائف الجسمية و العقلية و الاجتماعية و الانفعالية لتساير تطور حياة الفرد ، و اتساع نطاق بيئتة ... و علي هذا يشتمل النمو بمظهرية السابقين علي تغيرات كيميائية فسيولوجية طبيعية نفسية اجتماعية . ( فؤاد البهي السيد 1975).

هذا ما استطعت جمعه لك على وجه السرعة وارجوا أن يوفقك الله






[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
محتاج بحث ضرورى النهارده لو سمحتم هاقدمه بكرا ..بلييييييييييييييييييييز
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى معهد العلوم و تقنيات النشاطات البدنية و الرياضية  :: المنتدى العام :: الملفات و البحوث الرياضية-
انتقل الى: